تحركات قطرية عالية المستوى لعقد لقاء بين الرئيس ومشعل يسبقه لقاء الأحمد ومرزوق:حكومة الوحدة تقترب

تاريخ النشر 22 / 01 / 2016

كشفت مصادر فلسطينية في غزة النقاب عن تحركات قطرية جديّة لعقد لقاء بين الرئيس ابو مازن ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل .

بحسب المصادر فان هذا اللقاء سيسبقه لقاء لنقاش التفاصيل بين موسى ابو مرزوق واحد قيادات حماس بالخارج مع وفد من حركة فتح يرأسه عزام الاحمد وبعضوية صخر بسيسو .

التفاصيل التي سيتم نقاشها بحسب ما اشار المصدر من غزة سيكون حول تفاصيل اجراءات تشكيل حكومة وحدة وطنية واسماء المرشحين والحقائب التي سيتسلمها كل تنظيم سيوافق على المشاركة في الحكومة المذكورة .

وفي التفاصيل ايضاً سيتم الاتفاق على اجراءات الحكومة خلال فترة اقصاها ستة اشهر تتضمن موظفي حكومة غزة ومعبر رفح واجهزة الامن في غزة وعدد من القضايا المحورية والتي تُعتبر اساس ملف انهاء الانقسام .

وزار جبريل الرجوب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دولة قطر مؤخراً فيما اكد محمد الحوراني ما كشفته دنيا الوطن سابقا عن زيارة خمسة من اعضاء المجلس الاستشاري لحركة فتح وقيادات الصف الثاني لقطر ولقائهم مع خالد مشعل وعدد من قيادات حماس في قطر .

اشار الحوراني في حينه الى مجموعة لقاءات واجراءات تم الاتفاق عليها كاشفا النقاب عن جلسة أخرى في تركيا ستعقد (اليوم الجمعة) وتستمر لمدة 3 ايام

عودة الى تفاصيل المصدر رفيع المستوى في غزة فقد أعلن عن موافقة مبدئية من حركة حماس لتشكيل حكومة وحدة وطنية وبحسب ما قال فان هناك ليونة في التعامل مع ملف موظفي غزة .

وسيعرض على حماس المشاركة في المجلس الوطني بحيث يكون لها تمثيل بعدد مقاعد مماثل لعدد مقاعد حركة فتح في المجلس (39 مقعد) وكذلك اعضاء المجلس التشريعي الذي يقاري عددهم من 70 عضواً على ان يستمر المجلس على حاله المُعدل لمدة عام على الاقل لتجري انتخابات الوطني والرئاسة والتشريعي متزامنة بعدها .

المقترح القطري الجديد سيكون نتاجه جلسة بين الرئيس ابو مازن وخالد مشعل بحضور الامير تميم للتوقيع على ما سيتم الاتفاق عليه بين الجانبين في لقاء الاحمد ابو مرزوق الذي سيتم الترتيب له في الايام القليلة القادمة ,

وبحسب ما تقول نفس المصادر من غزة فان العنوان الرئيسي للجلسات المزمع عقدها هو تفعيل منظمة التحرير وتشكيل حكومة وحدة وطنية وعقد المجلس الوطني ومن المتوقع ان يتم دمج تشكيل حكومة وحدة وطنية بتفعيل منظمة التحرير وقد يكون ضمن المقترحات ان تضم حكومة الوحدة عدد من اعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير .

كل هذه النقاشات تتم في السر وهناك اتصالات على مستوى عال بين الجانبين وتواجد السفير القطري العمادي في غزة كان ضمن نقاشاته مع قيادات حركة حماس تشكيل حكومة الوحدة واللقاءات المقترحة والمزمع عقدها في الدوحة .

ابدت المصادر في غزة تفاؤلها بامكانية نجاح هذه التحركات فيما ابدى عدد من القيادات الفلسطينية في رام الله تشاؤمها حيال موافقة حماس وتنازلها عن سيطرتها على قطاع غزة

مشاركة:

يرجى ملاحظة أن جميع المواد المعروضة في “موقع فلسطينيو قبرص” محمية بحقوق الطبع والنشر وقوانين الألفية الرقمية لحماية البيانات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.