سفيرا قبرص واليونان: لن تتغير مواقف بلادنا تجاه فلسطين

اكد سفيرا قبرص واليونان، على مواقف بلديهما الثابتة تجاه القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال رغم التقارب الحاصل في العلاقات الاقتصادية لبلديهما مع دولة الاحتلال الاسرائيلي.
جاء ذلك خلال لقاء سفير جمهورية قبرص سافاس فلاديميرو، وسفير دولة اليونان لدى فلسطين جيرجيوس، اليوم الاثنين، مع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض العلاقات الدولية الدكتور نبيل شعث، كلا على حدة، لبحث العلاقات الثنائية والتطورات السياسية.
وقال شعث بعد اجتماعه مع الضيفين اليوم الاثنين، إن الاجتماع جاء بناء على طلبهما، وأكدا أن مواقف قبرص واليونان التاريخية لن تتغير تجاه القضية الفلسطينية وتحديدا موضوعات الاستيطان واعتباره غير شرعي واقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ومناصرة الشعب الفلسطيني في حقوقه كاملة، وأنهم سيكونوا الى جانبنا في كافة القرارات الدولية.
وبحث شعث مع الضيفين التغيرات الحاصلة في مواقف بلديهما مؤخرا مثل امتناع اليونان عن التصويت على قرار رفع العلم الفلسطيني امام الامم المتحدة وموقف وزير خارجيتها من القرار الأوروبي الأخير حول الاستيطان وعملية السلام، ودعا اليونان إلى الاعتراف الرسمي بدولة فلسطين بعد توصية برلمانها بذلك في كانون أول/ ديسمبر الماضي، وقد وضح السفير اليوناني موقف بلاده الثابت من القضية الفلسطينية.كما أن السفير القبرصي طرح فتح ابواب جديدة للعلاقات الثنائية مع فلسطين من خلال تبادل الوفود والزيارات السياسية والاكاديمية والاقتصادية والسياحية

مشاركة:

يرجى ملاحظة أن جميع المواد المعروضة في “موقع فلسطينيو قبرص” محمية بحقوق الطبع والنشر وقوانين الألفية الرقمية لحماية البيانات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.