خطة لإعادة تفعيل شنغن بنهاية 2016

04 آذار / مارس 2016. الساعة 04:27 بتوقيت القــدس. منذ الأمس

أعلنت مفوضية الاتحاد الأوروبي، الجمعة، خريطة طريق تهدف إلى إعادة تفعيل اتفاقية الحدود المفتوحة (شنغن)، وحرية الحركة بشكل طبيعي بين الدول الموقعة عليها، بحلول نهاية 2016، لكنها حذرت من أن انهيار هذا النظام سيكلف مليارات اليورو.

وقالت المفوضية، في بيان نقتله الوكالة الفرنسية: “الهدف إزالة أي مراقبة على الحدود الداخلية بحلول ديسمبر، حتى نتمكن من العودة إلى تفعيل فضاء شنغن بصورة طبيعية بنهاية 2016”.

وحددت المفوضية 3 أولويات لإعادة تفعيل الاتفاقية تتمثل في ضبط الحدود الخارجية لليونان، وإنهاء العمل بسياسة “المرور الحر”، واعتماد نهج أوروبي متفق عليه.

يشار إلى أن التدفق الهائل للاجئين من إفريقيا والشرق الأوسط دفع حكومات أوروبية إلى إعادة فرض قيود مؤقتا على حدودها مع جيرانها الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، الأعضاء في اتفاقية شنغن

مشاركة:

يرجى ملاحظة أن جميع المواد المعروضة في “موقع فلسطينيو قبرص” محمية بحقوق الطبع والنشر وقوانين الألفية الرقمية لحماية البيانات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.