الرئيس يعزي رئيس ورئيس وزراء العراق بضحايا التفجير في بغداد

3 / 7 / 2016

 بعث رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأحد، برقيتي تعزية إلى كل من رئيس جمهورية العراق فؤاد معصوم، ورئيس الوزراء حيدر العبادي، بضحايا التفجير الإجرامي في العاصمة العراقية بغداد، والذي أدى إلى قتل وجرح أكثر من 200 شخص.

وقال الرئيس في برقيته لنظيره العراقي: “باسم دولة فلسطين وشعبها، وباسمي شخصيا، نتقدم لفخامتكم، ومن خلالكم لحكومة ولشعب العراق الشقيق وللعائلات الثكلى بتعازينا الحارة بضحايا التفجيرات الإرهابية التي وقعت في العاصمة بغداد”.

وعبّر الرئيس عن إدانته ورفضه المطلق لهذه الجرائم البشعة التي تتنافى وقيم ديننا الحنيف، وتقاليد وأعراف وأخلاق شعوبنا والقوانين الإنسانية كافة، راجيا للضحايا الرحمة وللمصابين الشفاء العاجل.

كما بعث سيادته برقية إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي، عبّر فيها عن غضبه واستنكاره الشديدين للهجوم الإرهابي الذي وقع في العاصمة بغداد.

وأكد الرئيس وقوفه مع العراق ومع كل الجهود الرامية للقضاء على هذا الإرهاب البغيض الذي لا دين ولا أخلاق له، داعيا الله تعالى أن يرحم الضحايا وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.