السويد :اتفاقية مع كابول تتيح للسويد إبعاد طالبي اللجوء الأفغان المرفوضة طلباتهم ولو بالقوة

تاريخ النشر : 07 / 10 / 2016

الكومبس – ستوكهولم: قال وزير الهجرة السويدي، مورغان يوهانسون، إنه بات بالإمكان إبعاد طالبي اللجوء الأفغان ممن رفضت طلباتهم إلى بلادهم بعد الاتفاقية التي وقعتها الحكومتان السويدية والأفغانية بهذا الخصوص يوم الأربعاء الماضي.

وأكد في حديث مع الإذاعة السويدية، أنه تم ترحيل 700 لاجئ أفغاني بداية هذا العام معظمهم رحلوا طوعاً، مشيراً إلى أن العدد سيرتفع أكثر من ذلك مع سريان الاتفاقية مع كابول

وينتظر حالياً 36 ألف أفغاني وصلوا إلى السويد العام الماضي قرار تصريح الإقامة، فيما بلغ عدد. اللاجئين الذين قدموا لجوء هذا العام حوالي 2400 لاجئ وفق الإذاعة السويدية

وكانت أفغانستان، وقعت الأربعاء الماضي في العاصمة البلجيكية بروكسل هذه الاتفاقية خلال مؤتمر الدول المانحة، حيث وافقت الحكومة الأفغانية على استقبال مواطنيها الذين سيتم أبعادهم من الاتحاد. الأوروبي، وإن تم ذلك قسراً، على أن تكون مضامين الاتفاقية مختلفة من بلد إلى بلد آخر داخل الاتحاد

وقد دانت جماعات حقوقية سويدية هذا الاتفاق، على اعتبار أن أفغانستان لاتزال منطقة غير آمنة وغير مستقرة

وقالت، اليزابيث دالين الأمينة العامة للمؤسسة الخيرية السويدية، إن التطورات الحالية في أفغانستان مقلقة للغاية وعلى السياسيين السويديين أن يعوا خطورة عمليات الترحيل على الأطفال الأفغان وأن يعرفوا ما هو الدعم اللازم تقديمه لهم في هذه الظروف

مشاركة:

يرجى ملاحظة أن جميع المواد المعروضة في “موقع فلسطينيو قبرص” محمية بحقوق الطبع والنشر وقوانين الألفية الرقمية لحماية البيانات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.