مجموعة من الجانبين إرسال رسالة الوحدة قبل محادثات السويسرية

تاريخ النشر: 19 / 11 / 2016

وحثت العشرات من اليونانية والقبرصية التركية مجموعة قادة الطائفتين أن تبقى ملتزمة برؤية لتوحيد الجزيرة قبيل جولة حاسمة من المحادثات المقرر عقدها يومي الاحد والاثنين في سويسرا.

في بيان مشترك، أعربت 120 منظمة أمل بأن المفاوضات ستكون ناجحة هذه المرة.

“نحن ندعم الجهود الرامية إلى حل متفق عليه ونحث الزعيمين على التفاوض بجدية والتوصل إلى اتفاق من شأنه أن يلبي تطلعات الشعب القبرصي” حسبما ذكر البيان.

“نحن نحثهم على مواصلة التزامها برؤية لتوحيد وسلمية قبرص، وطن جميع أبنائه. لقد حان الوقت لدفن العنف وموجات القومية، والتعصب للماضي من أجل الخير، وبناء مستقبلنا المشترك معا “.

وقالت المجموعات التي تم تنظيم الموسيقى والرقص حدث يوم الاثنين، عندما عقد الزعيمان محادثات في سويسرا، لارسال رسالة موحدة “أننا ندعم وتشجيعهم على العودة الى قبرص مع الأخبار الجيدة.”

“سنلتقي، كل واحد منا معا، والقبرصي اليوناني، القبارصة الأتراك والموارنة والأرمن واللاتين،” في 06:30، في ستينكايا الملعب ناد لكرة القدم، وتقع في خندق بالقرب من معبر ليدرا بالاس.

المصدر: Cyprus news

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.