الرئيس القبرصي: نيكوس اناستاسيادس يطمئن الشعب القبرصي بمناسبة عيد الفصح المجيد

تاريخ النشر: 16 / 04 / 2017

ويقول الرئيس نيكوس اناستاسيادس ان جهود السلام فى قبرص تقوم على أساس القيم والمبادئ الأساسية بينما تؤكد مجددا ان إدارة الموارد الطبيعية ستعود بالفائدة على كلتا الطائفتين فى الجزيرة.

أعطى أناستسيادس عنوان عيد الفصح في خطاب تلفزيوني في يوم السبت المقدس، حيث تناول الاقتصاد والمشكلة القبرصية.

وقال “هناك الكثير مما يجب القيام به من اجل معالجة تداعيات الازمة الاقتصادية التي أضرت بضعف أعضاء مجتمعنا والشباب العاطلين عن العمل ورجال الأعمال الصغار والمتوسطين”.

غير ان اناستاسيادس أشار أيضا الى انه “من خلال مواصلة السياسات المالية الحكيمة والإصلاحات الهيكلية، لن نعزز مصداقيتنا فحسب، وإنما أيضا نمو اقتصادي إضافي”.

واكد ان الحكومة ستدير بحكمة “برنامج تنمية الثروة الطبيعية للبلاد بهدفها فى نهاية الأمر استغلالها لفائدة جميع المواطنين القبارصة اليونانيين والقبارصة الاتراك”.

ثم أشار الرئيس إلى الجهود الجارية للتوصل إلى حل شامل ودائم ووظيفي وقابل للاستمرار لمشكلة قبرص استنادا إلى القانون الدولي والقيم والمبادئ الأساسية والمكاسب الأوروبية.

وأضاف ان الحوار أحدث حتى الأن تقاربا حول القضايا الهامة لكنه أبرز أيضا الخلافات حول المبادئ الأساسية فى إقامة دولة حديثة مثل القضايا المتعلقة بالأمن ووظائف الدولة الفدرالية والمطالب التي تخدم مصالح الأطراف الثالثة.

وقال الرئيس “ان موقفي كان ولا يزال قائما من اجل التوصل الى حل مقبول من قبل الشعب، يجب ان نهيئ الظروف التي تسمح لنا بالعيش فى دولة أوروبية منظمة بشكل جيد دون أي خلل أو جروح مفتوحة”.

وفى ختام رسالته، قال الرئيس اناستاسيادس ان الوقت قد حان “لأثبات أبداعنا كم نحب وطننا”.

المصدر: Cyprus news

مشاركة:

يرجى ملاحظة أن جميع المواد المعروضة في “موقع فلسطينيو قبرص” محمية بحقوق الطبع والنشر وقوانين الألفية الرقمية لحماية البيانات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.