عقدت قمة السبعة دول في جنوب أوروبا في العاصمة الإيطالية. زعماء جنوب أوروبا بحثوا في روما قضية الهجرة واستكمال الاتحاد الاقتصادي والنقدي والمصرفي

تاريخ النشر: 11 / 01 / 2018

عقدت قمة لسبعة دول فى جنوب أوروبا فى العاصمة الإيطالية يوم الأربعاء تناولت القضايا الرئيسية للاتحاد الأوروبى فى عام 2018 مثل النمو والإصلاحات الاقتصادية والمالية وسياسات الهجرة.

يذكر ان قمة الدول السبع المعروفة باسم “المجموعة الأوروبية الوسطى” شاركت فى رؤساء دول وحكومات إيطاليا وفرنسا وإسبانيا والبرتغال واليونان ومالطا وقبرص.

وتركز معظم محادثاتهم على التحديات الاقتصادية التي تنتظر الاتحاد الأوروبي في المستقبل القريب، وعلى أفضل السبل لتعزيز قدرة الكتلة على الاستجابة.

واعترف السبعة بأن الاتحاد الأوروبي عاد إلى طريق النمو في بداية عام 2018، بعد عقد من الأزمة المالية. وقالوا فى إعلان مشترك “ان اتخاذ المزيد من الخطوات لاستكمال الاتحاد الاقتصادي والنقلي ضروري لتحقيق نمو أكثر استدامة ومتوازنة، والقدرة التنافسية، والتوظيف الجيد، والتقارب”.

ودعت المجموعة إلى إكمال وتعزيز الاتحاد المصرفي أيضا، وإلى إنشاء “دعم مشترك لصندوق القرار الوحيد ونظام تأمين الودائع الأوروبية، تمشيا مع الحاجة إلى الجمع بين أهداف تقاسم المخاطر والحد من المخاطر. “

كما احتلت الهجرة مكانة متقدمة على جدول أعمال السبعة حيث ان دول الاتحاد الأوربي الجنوبية كانت على خط المواجهة فى ازمه المهاجرين فى أوروبا التى تحمل أكبر عبء من حيث الوافدين والعبور.

وفي السنوات الأخيرة، دعوا مرارا إلى إعادة توزيع تدفقات المهاجرين واللاجئين بشكل أكثر توازنا في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي. ومع ذلك، فإن خطة الاتحاد الأوروبي لإعادة التوطين وإعادة التوطين التي تشمل الحصص – التي أدخلتها المفوضية الأوروبية في أيار / مايو 2015 – لم تنفذ تنفيذا تاما لعداء الشركاء الآخرين.

وقالت المجموعة فى الإعلان “ان إدارة تدفقات الهجرة ستكون تحديا أساسيا للاتحاد الأوروبى فى السنوات القادمة، وان دول الاتحاد الأوربي المعنية قلقة وتضررت بشكل خاص”. وأضاف “ان دورنا الأساسي وعبء حماية هذه الحدود يجب ان  يتم الاعتراف بها وتقاسمها من قبل الاتحاد الأوروبى “.

وكانت القمة هي الرابعة لمجموعة الاتحاد الأوروبي ، حيث تم إنشاؤها بشكل غير رسمي في عام 2013. وعقدت قمة افتتاحية في سبتمبر 2016 في اليونان، ثم اجتمع في لشبونة ومدريد في يناير ونيسان 2017 على التوالي.

المصدر: فاماغوستا غازيت قبرص

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.