مسيرة سلام قبرصية ترسل رسالة سلام إلى قبرص والعالم

تاريخ النشر: 11 / 06 / 2018

شارك آلاف الأشخاص في مسيرة السلام القبرصية يوم الأحد، التي نظمها مجلس السلم في قبرص، نحو قاعدة اكروتيري البريطانية ذات السيادية، مطالبين بسحب القواعد البريطانية من الجزيرة ومن أجل السلام في قبرص والعالم.

جاء المشاركون بالحافلات من جميع أنحاء قبرص وساروا مسافة 4.5 كيلومترات إلى مدخل قاعدة أكروتيري البريطانية ذات السيادة، حيث صدقوا وسلموا قرارين إلى ممثل القواعد بشأن مشكلة قبرص والوضع في المنطقة.

كان المتحدث الرئيسي للمسيرة الأمين العام لحزب أكيل اليساري أندروس كيبريانو، الذي أشار إلى الوضع في سوريا واستخدام القواعد البريطانية في العمليات العسكرية، مشيراً إلى ضرورة أن توضح الحكومة أن قبرص ليست ضالعة في الحرب.

تحدث خلال هذا الحدث، الرئيس السابق لمجموعة اليسار الأوروبي في البرلمان الأوروبي فرنسيس وورتز، وقال يجب أن يسود السلام في قبرص حيث أنها لا تزال تحت الاحتلال التركي منذ غزو القوات التركية في عام 1974، وأضاف أن هناك قواعد عسكرية أجنبية، وهي جارة لسورية ولبنان وفلسطين.

تحدث كذلك في هذا الحدث الأمين العام لمجلس السلم العالمي ثاناسيس بافيليس ورئيس مجلس السلم في قبرص ستيلوس سوفوكليس ومنظمات أخرى.

تجدر الإشارة إلى أن بريطانيا القوة الاستعمارية السابقة قد احتفظت بقاعدتين عسكريتين إبان منح قبرص استقلالها عام 1960.

المصدر: Cyprus news

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.