عالم الأوبئة فونياتيس يتوقع انخفاضاً في حالات الإصابة بفيروس كورونا في قبرص بحلول نهاية نوفمبر

تاريخ النشر: 16 / 11 / 2020

صرح عالم الأوبئة الدكتور ميخاليس فونياتيس لوكالة الأنباء القبرصية أنه يتوقع انخفاضاً في حالات الإصابة بفيروس كورونا بحلول نهاية الشهر وحث المواطنين على الامتثال للإجراءات التي أعلنتها الحكومة.

قال الدكتور فونياتيس في تصريحاته أن الوضع كما هو اليوم خطير للغاية، بمعنى أن الفيروس ينتقل في المجتمع بشكل يصعب فيه اكتشاف الحالات بسهولة.

أضاف  إننا نتوقع أن تؤدي التدابير التي تم اتخاذها إلى نتائج إيجابية لأن معظم الحالات كانت في منطقتي ليماسول وبافوس، حيث تم الآن فرض إجراءات شديدة فيهما.

وتابع قائلاً “لذلك نأمل أن نرى بعض التحسن في الأيام العشرة المقبلة”.

لكنه أكد حقيقة أن عدد الحالات المسجلة يوم الأحد كان أقل مقارنة بالأيام السابقة، إلا أنه ليس كافياً للاطمئنان. وأوضح أنه يجب أن يكون هناك أيام متتالية لهذا الانخفاض مثل أربعة أو خمسة أيام لنقول إننا أخذنا منحنى هبوطي.

وقال نأمل أن نحقق عدداً من رقمين من حالات الإصابة في الأيام المقبلة حتى نهاية الشهر، مشيراً إلى أن ذلك سيعتمد على الانضباط الذي يظهره الناس.

وفيما يتعلق بعطلة عيد الميلاد، قال إن عيد الميلاد هذا العام لن يكون هو نفسه، وأعرب عن وجهة نظره بأنه سيكون هناك إجراءات تقييدية، أضاف الدكتور فوناتيس إنه علينا قبول هذا الواقع حتى نتمكن من خفض نسبة عدد الإصابات والوفيات في الأشهر المقبلة إلى أن تتوفر اللقاحات.

ورداً على سؤال حول مدة فترة فرض التدابير التقييدية، قال “على الأقل حتى تموز/ يوليو”. وخلص إلى أن الأمر كله يتوقف على اللقاح حتى يكون هناك مناعة في المجتمع.

المصدر: وكالة الانباء القبرصية

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.