وزيرا خارجية مصر وقبرص يؤكدان على العلاقات الثنائية القوية وأهمية التنسيق في القضايا الإقليمية

تاريخ النشر: 11 / 02 / 2021

أكد وزيرا الخارجية المصري والقبرصي سامح شكري ونيكوس خريستودوليدس خلال اجتماعهما اليوم في أثينا على أهمية استمرار التنسيق بين البلدين حول القضايا الإقليمية وكذلك العلاقات الثنائية القوية بين البلدين.

التقى خريستودوليديس مع شكري على هامش “منتدى الأصدقاء” الذي استضافته اليونان بمشاركة مصر والإمارات العربية المتحدة وقبرص والبحرين والمملكة العربية السعودية وفرنسا.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير أحمد حافظ في بيان صحفي أن الوزيرين شكري وخريستودوليديس أكدا العلاقات الثنائية الممتازة والقوية في مختلف المجالات وعلى أهمية استمرار التنسيق بين مصر وقبرص، خاصة خلال التطورات الإقليمية الحالية.

كما أشار الوزيران إلى أهمية الإسراع في تنفيذ المشاريع المتفق عليها سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي مع اليونان، وفقاً لاستنتاجات القمة الثلاثية التي عقدت في نيقوسيا في تشرين الأول / أكتوبر 2020، والتي تساهم في تعزيز علاقات التعاون القائمة بين الدول الثلاث في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية.

وأضاف حافظ أن الوزيرين أعربا عن ارتياحهما للتصديق السريع من قبل عدد كبير من الدول الأعضاء على الميثاق التأسيسي لمنتدى غاز شرق المتوسط​​، والاتفاق على دخوله حيز التنفيذ اعتباراً من آذار / مارس 2021.

وفي هذا الصدد أعرب شكري عن تقديره للموقف القبرصي الداعم لتعزيز العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي في مختلف المجالات.

المصدر: وكالة الانباء القبرصية

مشاركة:

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.